سؤال ضروري عن سدادة الرحم

هل لديك أي سؤال ضروري عن سدادة الرحم ؟ كيف شكلها؟ متى تنزل؟ ومتى تكون الولادة بعد نزولها؟ وغيرها الكثير من الأسئلة التي تخطر على بالك خلال الأسابيع الأخيرة من الحمل أو عند نزول سدادة الرحم، سنجيبك اليوم على جميع تساؤلاتك حول سدادة الرحم وموعد نزولها وكم يستغرق المخاض من بعض نزول السدادة المخاطية، سنقدم لك أهم المعلومات عن سدادة الرحم المخاطية من خلال هذا المقال عبر موقع أنا مامي.

سؤال ضروري عن سدادة الرحم

متى تتكون سدادة الرحم

تتكون سدادة الرحم المخاطية في الثلث الأول من الحمل ويختلف معاد تكونها من سيدة لأخرى ولكن عادة ما تتكون بين الأسبوع السادس والثامن من الحمل، وتتكون السدادة المخاطية من مجموعة من الإفرازات التي تجتمع معا مكونة حاجزا عند عنق الرحم يمنع مرور أي شئ داخل الرحم من بكتيريا وميكروبات، فهي تقوم بحماية الرحم من انتقال أي عدوى مهبلية أو بكتيريا وبذلك تحمي الجنين وتحافظ عليه من العدوى.

هل نزول السداده يعني ولاده

عادة لا يبدأ المخاض فور نزول السدادة المخاطية فقد تمتد المدة بينه وبين نزول السدادة إلى أيام وحتى أسبوع، وذلك في حالات الولادة الأولى، أما إذا كانت الولادة الثانية أو أكثر فقد تتعرضين للمخاض بنفس يوم نزول السدادة أي تكون المدة بين السدادة والمخاض ساعات فقط.

لذا ستلاحظين بالأسابيع الأخيرة من الحمل نزول مجموعة من الإفرازات المختلطة ببقع من الدم والذي أحيانا ما يكون وريا أو بني والذي يأخذ لونه من بقايا الدم المتجمد بعنق الرحم، وإذا نزلت السدادة المخاطية فهذا يعني أن عليك أن تستعدي لبدأ المخاض بأي وقت.

كيف اعرف ان سدادة الرحم نزلت

يمكنك التعرف على السدادة المخاطية عن طريق شكلها فهي تتمثل في مجموعة من الإفرازات المهبلية المخاطية ذات لون أبيض أو شفاف ولها قوام سميك ولزج أشبه بزلال البيض، وعادة ما تكون مختلطة بخطوط أو شعيرات من الدم وردية أو بنية اللون وهو لون الدم الذي تكتسبه السدادة المخاطية من عنق الرحم، كما تتميز تلك السوائل المخاطية باحتوائها على نسبة عالية جدا من الأجسام المحاربة للبكتيريا، واللبتيدات المضادة للميكروبات، مما يجعلها متشابها جدا مع مخاط الأنف من حيث الشكل والمكونات.

كيف اخلي سدادة الرحم تنزل

يمكنك تسريع عملية فتح الرحم ونزول السدادة المخاطية عن طريق القيام ببعض التمارين الرياضية، مثل:

  • تمرين القرفصاء: يعمل تمرين القرفصاء على فتح الرحم وتقوية عضلات وأنسجة الحوض لتيسير الولادة، ويمكنك القيام به عن طريق فتح القدمين والجلوس في وضع القرفصاء ثم الصعود إلى الأعلى ببطء ويكرر ذلك الأمر عشرة مرات.
  • المشي: ينصح الأطباء دائما بممارسة رياضة المشي في الشهور الأخيرة من الحمل لتساعد على تسهيل الولادة وفتح الرحم بسرعة، لذا عليك القيام برياضة المشي البطيء لحوالي نصف ساعة يوميا.
  • تمارين التنفس العميق: يعمل هذا التمرين على تقليل الضغط الذي تعاني منه الحامل بسبب ثقل الحمل، وذلك عن طريق استلقاء السيدة على ظهرها والقيام بأخذ نفس بطئ للغاية وبعد ذلك إخراج هذا النفس بعمق، ويمكن أن تقوم السيدة أيضًا بأخذ نفس سريع متتالي.
  • تمرين حبس النفس: يعد هذا التمرين من أشهر التمارين التي تساعد في اتساع الرحم، ويكنك القيام به عن طريق حبس أنفاسك لمدة 12 ثانية يتبعه زفير طويل، ويتم تكراره مع زيادة المدة بكل مرة.

الحالات التي تستدعي الاتصال بالطبيب

يجب عليك المتابعة مع الطبيب المختص باستمرار في جميع مراحل الحمل، والأهم أن تكوني على اتصال ومتابعة مستمرة مع طبيبك الخاص فور نزول السدادة المخاطية حتى لحظة الولادة، وذلك لتتعرفي على الوقت المتوقع لبدء المخاض وكم تبقى لك من الوقت للولادة.

ولأن عند نزول السدادة المخاطية تكون الأم والجنين عرضة للإصابة بأي عدوى أو انتقال أي بكتيريا أو ميكروبات داخل الرحم، فيجب المتابعة مع الطبيب بشكل مستمر من وقت نزولها والعمل بنصائحه، كما أنه ينصح بالابتعاد عن القيام بأي نشاط قد يعرضك لانتقال أي عدوى.

في نهاية موضوع اليوم ننصح بزيارة الطبيب على الفور في حال تعرضت لنزول السدادة المخاطية للاطمئنان على سلامتك وسلامة الجنين وتحديد موعد الولادة المتوقع.

المراجع

1

2

اتركي سؤالك أو تعليقك للرد من طبيبة الموقع