هل خروج غازات من علامات الحمل المبكرة أم لا ؟

خروج غازات من علامات الحمل

من المعروف أن الحمل له أعراض وعلامات مبكرة ، كما أن الحمل يؤثر على الجهاز الهضمي نتيجة نمو الجنين داخل الرحم ، ولكن هل خروج غازات من علامات الحمل ، وهل غازات البطن يمكن أن تكون مؤشر للحمل المبكر، وهل هذا يؤكد الحمل بنسبة 100 % ، هذا ما نتعرف عليه عبر أنا مامي ، فتابعونا.

  • في الحقيقة، تعد غازات البطن أحد علامات الحمل المبكرة التي تشير إلى احتمالية الحمل.
  • إذ تنتج عن تغييرات هرمونية يؤثر على الجهاز الهضمي فتسبب غازات البطن ، إلى جانب انتفاخ المعدة.
  • ولكن لا تدل غازات البطن على الحمل بنسبة 100 %.
  • وللتأكد من الحمل بنسبة 100 % يجب إجراء اختبار الحمل المنزلي أو إجراء اختبار الحمل المعملي.
  • كما أن إجراء هذه الاختبارات هو الذي يؤكد الحمل نظراً لأن يوجد أسباب عديدة تسبب غازات المعدة منها تناول بعض الأطعمة، إلى جانب أن غازات البطن أحد علامات وأعراض الدورة الشهرية.
  • بالرغم من أن غازات البطن من علامات الحمل إلا أنها ليس العلامة الأكيدة ، فهناك علامات أخرى للحمل أكثر أهمية، كما أن الشعور بأغلب علامات الحمل يؤدي إلى زيادة احتمالية الحمل.
  • إذا كنتي تحلمي بالأمومة، يجب أن لا تعتمدي على غازات البطن لمعرفة الحمل، فهناك علامات أخرى للحمل، إلى جانب اختبارات الحمل التي تعطى نتيجة أكيدة.

ما هي علامات الحمل الأكيدة التي تدل على الحمل المبكر؟

بعد أن تعرفنا على غازات البطن وعلاقتها بالحمل، يجب أن تعرف المرأة التي تخطط للإنجاب والحمل أهم علامات الحمل المبكر التي تشير ملاحظة معظمها أو أغلبيتها على الحمل، وتمثل هذه العلامات والأعراض فيما يلي:

  • تلاحظ المرأة تأخر الدورة الشهرية عن موعدها أو تغيبها، وتعد هذه العلامة أهم علامات الحمل المبكر.
  • تلاحظ المرأة نزول بقع دموية مهبلية، بالرغم من تأخر الدورة الشهرية عن موعدها إلا أن المرأة الحامل في الأيام الأولى تلاحظ نزول بقع دموية أو نزيف مهبلي خفيف وبسيط يدل على الحمل وانغراس البويضة الملحقة بالحيوان المنوي بجدار الرحم، ويتميز هذا النزيف بأنه خفيف ويستمر لمدة 24 ساعة أو 48 ساعة، وهذه السمة يمكن من خلالها أن تفرق المرأة بين بقع الانغراس ونزيف الدورة الشهرية.
  • تلاحظ المرأة زيادة نسبة التبول والرغبة في إفراغ المثانة.
  • تشعر المرأة بألم في منطقة الثدي نظراً لأنه يكون أكثر حساسية.
  • تلاحظ المرأة تغيير لون الحلمة إلى اللون الداكن.
  • تشعر المرأة بزيادة حجم الثدي أو تضخمه.
  • تشعر المرأة بالميل إلى القيء والغثيان ، كما يزيد هذا الشعور عند شم واستنشاق رائحة قوية لطعام ما.
  • تشعر المرأة بتغييرات وتقلبات مفاجئة في الشهية مثل فقدان الشهية أو زيادة الشهية والرغبة في تناول أطعمة بكمية أكثر من المعتاد أو الشعور باشتهاء أطعمة معينة أو النفور من طعام ما وتجنب تناوله.
  • تشعر المرأة بألم في منطقة البطن أو الحوض.
  • تشعر المرأة بألم في الرأس وصداع.
  • تشعر المرأة بالدوخة والدوار.
  • تشعر المرأة بالتعب الجسدي والإرهاق، إلى جانب الشعور بالكسل والخمول.
  • تميل المرأة إلى النوم والنعاس.
  • تشعر المرأة بالتعب عند القيام بمجهود بسيط مثل أداء الأعمال اليومية البسيطة.

هل هذه العلامات تؤكد الحمل بنسبة 100%؟

  • أن الشعور بهذه العلامات يؤكد الحمل بنسبة 80% أو 90%.
  • أما الذي يؤكد الحمل بنسبة 100% هو الخضوع إلى أختبار الحمل المنزلي أو اختبار الحمل المعملي.
  • بمجرد ظهور نتيجة الاختبار والإطلاع عليه تستطيع المرأة التأكد من الحمل بنسبة 100%.
  • تدل النتيجة الإيجابية للاختبار على حدوث الحمل بينما تشير النتيجة السلبية على عدم حدوث الحمل.

كيف أحصل على نتيجة مؤكدة للحمل من خلال اختبار الحمل؟

من أجل الحصول على نتيجة مؤكدة من اختبار الحمل يجب على المرأة تنفيذ وأتباع التعليمات الآتية:

مقالات ذات صلة
  • يجب على المرأة قراءة النشرة المرفقة باختبار الحمل المنزلي مع أتباع كافة التعليمات والإرشادات الموجودة بالتحليل.
  • يجب على المرأة أجراء اختبار الحمل في وقت مناسب لأن إجراء اختبار الحمل في وقت مبكر يؤدي إلى خطأ في نتيجة الاختبار، وعن الوقت المناسب يكون بعد تغيب الدورة الشهرية لمدة تتراوح من 10 أيام إلى 14 يوم.
  • كما يجب التأكد من عدم تناول أدوية طبية تعمل على زيادة نسبة هرمون الحمل في الجسم، وذلك لأن اختبارات الحمل تعتمد على هرمون الحمل، حيث أن ارتفاع هرمون الحمل يدل على الحمل، بينما انخفاضه يشير إلى عدم الحمل.
  • إذا كنتي لا تستطيعي أتباع التعليمات الآتية، فالأفضل لكي الذهاب إلى أقرب معمل تحليل وإجراء اختبار الحمل عبر عينة الدم.
  • ثم يقوم خبير المعمل بأخبارك عن نتيجة الاختبار، وفي حالة إيجابية الاختبار وحدوث الحمل سوف يخبرك بضرورة الذهاب إلى عيادة أمراض النساء والولادة والمتابعة معه من أجل الاطمئنان على الحالة الصحية للجنين ومراحل تطوره.

ماذا أفعل بعد التأكد من الحمل؟

بعد التأكد من الحمل، نقدم للسيدات الحوامل بعض النصائح التي يجب أتباعها من أجل الحفاظ على صحة الجنين وولادته بصحة جيدة، وتتمثل هذه النصائح فيما يلي:

  • منذ معرفة خبر الحمل، يجب أن تعرف المرأة الحامل إجابة عن بعض الأسئلة الهامة التي يخبرها عنها طبيب أمراض النساء والولادة، ومن أبرز هذه الأسئلة أنها حامل في أي أسبوع وأي شهر، وهذا يساعدها على معرفة موعد الولادة، حيث أن الجنين يولد في الشهر التاسع وتحديداً في الأسبوع الأربعون.
  • يجب على المرأة الحامل الامتناع عن بعض الأنشطة التي تضر بصحة الجنين مثل حمل الأوزان الثقيلة أو الحركة المتزايدة أو ركوب السيارات بسرعة عالية، كما يجب أن تسأل الطبيب عن أفضل تمارين رياضية للحامل.
  • يجب على المرأة الحامل الامتناع عن بعض العادات الخاطئة خلال فتر الحمل أهمها تجنب التدخين أو الجلوس مع مدخنون، بالإضافة إلى الامتناع عن تناول الكحوليات أو تعاطي المواد المخدرة.
  • يجب على المرأة الحامل الاهتمام الجيد بنظام غذائها من خلال تناول الأطعمة الصحية، كما يجب أن تتذكر جيداً أنها تتغذى لشخصين ، لذلك يجب تناول الأطعمة الغنية بالعناصر الغذائية والفيتامينات، كما يفضل تناول الأدوية التي تحتوي على عنصر الزنك أو معدن الحديد أو تناول فيتامينات ما قبل الولادة التي تحمي الجنين من العيوب والتشوهات الخلقية وتعزز من ولادته بصحة جيدة من خلال إمداده بكافة العناصر التي يحتاج إليها من أجل النمو والتكوين.
  • يجب على المرأة الحامل الابتعاد عن الجانب النفسي السلبي أو غيره من الأمور التي تؤثر سلبياً على الحالة النفسية والمزاجية، كما يجب على الحامل أن تتذكر دائماً أن حالتها النفسية تؤثر على الحالة الصحية للجنين، كما أن حالتها الصحية تؤثر على الحالة الصحية للجنين.
  • يجب على المرأة الحامل الابتعاد عن تناول الأطعمة التي تحتوي على عنصر الزئبق المضر للجنين، ويوجد هذا العنصر بشكل خاص في الأطعمة المعلبة.

نصيحة إلى المرأة الحامل أو التي تفكر في الحمل والإنجاب

  • إذا كنتي تفكري في الحمل والإنجاب، ولاحظتي ظهور علامات الحمل المبكرة التي ذكرنا، يجب إجراء اختبار الحمل المنزلي أو المعملي للتأكد من الحمل تجنباً من الإصابة بالاكتئاب في حالة عدم الحمل.
  • يأتي أهمية اختبار الحمل في أن العديد من السيدات أعتمدن على علامات الحمل فقط كمؤشر إلى الحمل، ثم أصيبن بصدمات نفسية في نهاية الثلث الأول للحمل أو بداية الثلث الثاني للحمل بعدما أخبرهم الطبيب بأنهن ليست حوامل.
  • أما إذا كنتي حامل بالفعل، تكون النصيحة الأولى والأخيرة والأهم هي ضرورة الحفاظ على صحتك من خلال تناول الأطعمة الصحية والمتابعة الدورية كل 15 يوم مع طبيب أمراض نساء وولادة، إلى جانب أخباره بأي عرض غريب يتم الشعور به.

وفي النهاية، يجب الإشارة إلى أن ما قدمانا ما هو إلا معلومات استرشادية، لذا يجب استشارة الطبيب المختص حول إجابة سؤال هل خروج غازات من علامات الحمل ، وكيفية الحفاظ على الجنين.

المصدر
14 Early Signs of Pregnancy7 early pregnancy signs: Heartburn, gas, tender breasts, and more11 Early Pregnancy Symptoms to Watch For

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى