متى ممكن يبان الحمل بعد الدورة

متى ممكن يبان الحمل بعد الدورة؟، يعد هذا السؤال من الأسئلة الهامة التي تدور في ذهن السيدة إذا كن ينتظرن الحمل ، لذلك إذا لاحظت السيدة تأخرًا في الدورة الشهرية فسوف تفكر فورًا في إجراء اختبار الحمل المنزلي، لكن ما هو أفضل توقيت لعمل اختبار الحمل؟ ومتى يبان الحمل بعد الدورة؟ وما هي أنواع اختبارات الحمل هذا هو ما سوف نتعرف عليه بالتفصيل عبر هذا المقال مع موقع أنا مامي.

متى ممكن يبان الحمل بعد الدورة

يوجد العديد من العلامات التي تدل على حدوث الحمل قبل إجراء اختبار الحمل، لكن بصورة عامة ينصح الأطباء والمتخصصين بعمل اختبار الحمل بشكلٍ عام بعد أسبوع من تأخر الدورة الشهرية وبعد ذلك يتم إجراء الاختبار، حيث أنك سوف تحصلين على النتائج الأكثر دقة خلال هذه الفترة أما إذا كانت الدورة الشهرية منتظمة فننصح بعمل اختبار الحمل بعد موعد الدورة الشهرية بيوم واحد.

أنواع اختبارات الحمل

يوجد العديد من أنواع اختبارات الحمل التي تنقسم إلى نوعين، وهما تحليل الكشف عن هرمونات الحمل في البول ويتم ذلك عن طريق اختبار الحمل المنزلي، أو تحليل هرمونات الحمل في الدم عن طريق اختبار الحمل في المعمل.

اختبار الحمل المنزلي

يمكنك شراء اختبار الحمل المنزلي من الصيدلية وإجرائه بسهولة، وتكمن آلية عمل اختبار الحمل المنزلي بالكشف عن وجود هرمون “hCG” في البول، وهو الهرمون الذي يقوم الجسم بإفرازه في حالة حدوث الحمل.

يمكن أن يتم إجراء الاختبار بعد مرور فترة ما بين 6 إلى 14 يومًا من تلقيح البويضة حيث أنه بعد هذه الفترة يوجد في بول المرأة كمية كافية من هرمون الحمل، تساع في الكشف عن وجود الحمل وتعد اختبارات الحمل المنزلية دقيقة بنسبة 97% لكن يظل تحليل الدم هو الأدق.

يفضل عمل اختبار الحمل المنزلي في الصباح حيث يكون البول أكثر تركيزًا وهرمون الحمل في أعلى مستوياته، لذلك إذا حصلت على نتيجة إيجابية فهذا يدل على حدوث الحمل، أما إذا كانت النتيجة سلبية فيفضل إعادة التحليل بعد ثلاثة أيام من أجل التأكد إذا لم تأتي الدورة الشهرية.

هل يخطئ اختبار الحمل المنزلي؟

يعد اختبار الحمل من الاختبارات الهامة جدًا والدقيقة ولكن يتوقف ذلك على العديد من العوامل مثل:

  • اتباع الإرشادات الخاصة بالاختبار.
  • موعد الإباضة وموعد الإخصاب.
  • حساسية اختبار الحمل.
  • موعد إجراء الاختبار.
  • صلاحية الاختبار.

لذلك يجب أن تقوم السيدة بإعادة عمل تحليل الحمل بالدم من أجل التأكد من حدوث الحمل من عدمه، لكن كي تكون نتيجة اختبار الحمل المنزلي أكثر دقة، يجب عليك الاهتمام بالآتي:

  • إجراء الاختبار في الصباح.
  • التأكد من وضع البول في المكان المخصص للاختبار.
  • القيام بعمل الاختبار بعد موعد الدورة الشهرية بثلاثة أيام.
  • التأكد من صلاحية الاختبار، وعدم شرب كميات كبيرة من الماء.

اختبارات الحمل بالدم

يوجد نوعان من اختبارات الدم التي تحدد حدوث الحمل، وهما:

  • اختبار hCG النوعي: الذي يكشف عن وجود هرمون الحمل في الدم.
  • اختبار hCG الكمّي: ويطلق عليه أيضًا اختبار “hCG beta”، ويقيس كمية الهرمون بشكل دقيق، ويعد هذا النوع الأدق على الإطلاق.

يمكن إجراء فحص الحمل بالدم بعد مرور فترة من 7-14 يومًا من لحظة حدوث الحمل، أي منذ اليوم الأول من غياب الدورة الشهرية، ويعد التحليل دقيقة بنسبة 99.9% لذلك إذا حصلت على نتيجة إيجابية فأنت حامل بالفعل إن شاء الله.

المراجع

1

2

قد يعجبك ايضا