بحث كامل عن عنصر اليود

بحث كامل عن عنصر اليود ، يعد عنصر اليود من العناصر الهامة في جسم الإنسان، فيحتوي الجسم على الكثير من العناصر التي تعمل على بناء الجسم وتكوين أنسجته والمحافظة على صحته مثل اليود والفوسفور والكالسيوم والحديد وغيرها من العناصر الهامة للجسم، ويعتبر عنصر اليود من أهم العناصر التي يحتاجها الجسم للقيام بعملية التمثيل الغذائي، كما أنه موجود في الغدة الدرقية ونقصه يؤدي إلى خلل في إفراز الغدة الدرقية مما يؤثر بالسلب على أدائها فيتسبب في تضخمها أو تضخم الرقبة، وبسبب عدم التوعية الغذائية نجد أن أمراض الغدة الدرقية منتشرة بشكل كبير في الوطن العربي ومنها مرض جويتر وهو تضخم الغدة الدرقية نتيجة لنقص عنصر اليود في الجسم، ومن خلال مقال اليوم على أنا مامي سنتعرف على معلومات هامة عن عنصر اليوم فتابعونا.

بحث كامل عن عنصر اليود واهميته

  • ترجع أهمية عنصر اليود إلى أنه من أهم العناصر الأساسية التي تجعل الجسم ينمو بشكل طبيعي، ويساعد على تطور الجسم بشكل حيوي، فيلعب اليود دور هام في عملية التمثيل الغذائي وعملية الأيض في الجسم وذلك بسبب دوره الأساسي في عمل الغدة الدرقية التي تتحكم في معدل الأيض عن طريق الهرمونات التي تفرزها، ويؤدي الخلل في وظائف الغدة الدرقية بسبب نقص عنصر اليود في الجسم إلى انخفاض معدل الأيض مما يؤدي إلى زيادة الوزن، فالغدة الدرقية تعتمد بشكل رئيسي على اليود ولا تفرز هرموناتها إلا بوجوده،وتخزن نسبة كبيرة من اليود في الغدة الدرقية حوالي 65% من نسبة اليود الموجودة في الجسم.

الجرعة التي يحتاجها الجسم من اليود

  • تختلف مقدار حاجة الجسم من اليود من شخص لآخر حسب طبيعة الجسم، فيحتاج الرجل فأقصى جرعة يحتاجها الرجل البالغ من اليود 14 مليجرام، وتحتاج الأنثى البالغة حوالي مليجرام من اليود، وبالطبع تحتاج المرأة في فترة الحمل نسبة أكبر من عنصر اليود وذلك لأن الطفل يأخذ جزء كبير منه داخل رحمها، وأيضاً في فترة الرضاعة يتغذى الطفل من العناصر الموجودة في جسم الأم عن طريق لبن الأم لذلك تحتاج المرضعات نسبة أكبر من عنصر اليود، لذلك يجب تناول الأطعمة الغنية باليود.

فوائد عنصر اليود للصحة

إن الجسم بحاجة إلى عنصر اليود لكي يقوم بوظائفه بصورة طبيعية، فيساعد اليود على ضمان نمو الجسم بشكل طبيعي وبناء الجسم بشكل سليم، وبالإضافة إلى ذلك فإن لعنصر اليود فوائد صحية أخرى سوف نقوم بعرضها فيما يلي:

1- تحسين معدل الأيض

  • إن اليود هو العنصر الرئيسي الذي يؤثر في أداء الغدة الدرقية المسئولة عن التحكم في معدلات الأيض في الجسم، فأي خلل في عمل الغدة الدرقية يؤدي إلى انخفاض معدل الأيض في الجسم مما يؤثر على عمل أجهزة الجسم المختلفة نتيجة عدم امتصاص الجسم للطعام بشكل كامل فيعيق تحويل الطعام إلى طاقة تفيد الجسم وتساعده على القيام بوظائفه بصورة طبيعية.

2- استخدام الطاقة بشكل سليم

  • يساعد عنصر اليود على استغلال الطاقة الموجودة في الجسم بشكل سليم، فهو يعمل على استخدام السعرات الحرارية التي تدخل إلى الجسم عن طريق الطعام بصورة أمثل في بناء الجسم وتوزيع الطاقة على أجهزة الجسم المختلفة، وبذلك يمنع تراكم الدهون التي تؤدي إلى زيادة الوزن.

3- يحافظ على صحة الأظافر والأسنان

  • كما ذكرنا أن اليود من العناصر المهمة لبناء الجسم وبناء العضلات، فهو يساعد على بناء الأسنان والعظام والحفاظ على صحتها، لذلك فإن تناول كميات مناسبة من اليود تساعد على الحفاظ على صحة الأسنان وجعلها صحية وبراقة، كما أنه يعتبر من العناصر المفيدة للأظافر فيحافظ عليها ويجعلها صحية ولامعة.

4- يساعد على نمو الجنين

  • تحتاج المرأة الحامل إلى نسبة كافية من اليود وذلك لضمان نمو الجنين بشكل سليم، فاليود من العناصر الضرورية للجنين أثناء الحمل لأنه يقلل نسبة احتمال موت الجنين داخل رحم الأم، كما أنه يساعد على ضبط ضغط الدم لدى الحامل مما يقي الطفل من المضاعفات التي تحدث أثناء الرضاعة نتيجة ارتفاع ضغط الدم، ويساعد اليود في الوقاية من مرض القماءة والذي يصيب الأطفال حديثي الولادة، ويساعد على تفادي الإصابة بالعقم لأن نقص اليود قد يسبب العقم للسيدات، كما أنه يساعد على نمو الأعضاء التناسلية.

5- تقوية جهاز المناعة

  • يلعب عنصر اليود دوراً هاماً في تقوية جهاز المناعة لأنه يحفز انتاج مضادات الأكسدة في أجزاء الجسم المختلفة مما يجعل الجسم أكثر قدرة على مواجهة الأمراض المختلفة مثل السرطان والأمراض التي تصيب القلب، فاليود يعتبر هو من العناصر الرئيسية لعمل الجهاز المناعي في الجسم، كما أن اليود له دور كبير في إزالة الجذور الحرة والتي لها تأثير خطير على خلايا المخ، لذلك فاليود يساعد على الحفاظ على صحة خلايا المخ.

6- تحفيز عمل الغدة الدرقية

  • يعتبر اليود هو العنصر الأساسي في عمل الغدة الدرقية فيتركز نسبة 65% من اليود الموجود في جسم الانسان في الغدة الدرقية، فاليود يساعد الغدة الدرقية في إفراز الهرمونات التي تجعلها تقوم بوظائفها بصورة طبيعية، ويؤدي نقص اليود إلى قصور أداء الغدة الدرقية وتضخمها، ويؤدي إلى زيادة الوزن بسبب عدم القدرة على حرق العناصر الغذائية وتحويلها إلى طاقة يستفيد منها الجسم، وبذلك تتراكم الدهون في الجسم وتتسبب في زيادة الوزن ومشكلات أخرى بسبب الدهون المتراكمة، لذلك يجب الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية باليود لتجنب الاصابة بقصور في وظائف الغدة الدرقية مثل الملح والبيض والألبان والمأكولات البحرية.

7- علاج مرض الكيس الليفي والتخلص من الخلايا المريضة

  • لقد أثبتت بعض الدراسات أن اليود له دور فعال في التخفيف من أعراض مرض الكيس الليفي، وقد انتشر استخدامه في الآونة الأخيرة في علاج التثرجديتي والتليف، فهو يمثل طوق النجاة بالنسبة لمرضى الكيس الليفي، كما أن اليود له يعمل على موت الخلايا بشكل تلقائي وذلك للسماح بتكون خلايا جديدة، فيقتل الخلايا المريضة والخلايا السرطانية التي تسبب ضرر للجسم.

8- الوقاية من مرض السرطان وتخليص الجسم من السموم

  • يعتبر عنصر اليود من العناصر التي لها تأثير مضاد للسرطان، وذلك بفضل قدرته على قتل الخلايا بشكل تلقائي، وقد أثبتت بعض الدراسات أن حقن الخلايا السرطانية باليود يؤدي إلى تقليصها أو قتلها، كما أن اليود له تأثير قوي على قتل الخلايا السرطانية التي تسبب سرطان الثدي عند السيدات، ويعمل اليود على تخليص الجسم من السموم بفضل الخصائص المضادة للبكتريا التي يتميز بها فيخلص الجسم من الرصاص والزئبق والفلورايد وغيرها من السموم الضارة، كما أنه يقي من الاصابة بسرطان المعدة لأنه يعمل على قتل البكتريا التي يمكن أن تسبب في سرطان المعدة.

9- فقدان الوزن الزائد

  • يساعد عنصر اليود في فقدان الوزن الزائد وذلك بفضل قدرته على تحسين معدل التمثيل الغذائي والأيض في الجسم، وبذلك يساعد الجسم على امتصاص الطعام بشكل سليم والاستفادة منه وتوزيع الطاقة على الجسم بأكمله فيمنع تراكم الدهون، ويساعد الجسم على حرق السعرات الحرارية مما يؤدي إلى فقدان الوزن الزائد.

10- علاج عيوب البشرة

  • يساعد اليود على الحفاظ على صحة البشرة وعلاج عيوبها وذلك بفضل قدرته على تجديد خلايا البشرة والتخلص من الخلايا القديمة، ويتميز عنصر اليود بخواص مضادة للبكتريا والجراثيم مما يجعله مثالي في علاج الجروح ومساعدتها على الالتئام، لذلك فهو مثالي للبشرة التي تعاني من حب الشباب والبثور، كما أن اليود يساعد على تخليص البشرة من الخطوط الدقيقة والعلامات التي تظهر على الجلد، ويدخل اليود في صناعة العديد مستحضرات التجميل ذات الثمن المرتفع، لذلك يمكن الاستفادة من اليود من خلال تناول الأطعمة الطبيعية الغنية باليود للحفاظ على صحة ونضارة البشرة.

11- الحفاظ على صحة الشعر ومنع تساقطه

  • يعتبر اليود من العناصر الهامة لصحة الشعر وذلك بسبب دوره الهام الذي يلعبه في تحسين عملية الأيض، فبطئ معدل الأيض يؤدي إلى تساقط الشعر، كما أن اليود يعتبر العنصر الأساسي لعمل الغدة الدرقية التي لها تأثير كبير على الشعر، فالخلل في وظائف الغدة الدرقية يؤدي إلى تساقط الشعر، لذلك يجب الاهتمام بتناول الأطعمة الغنية باليود للحفاظ على صحة الشعر والحصول على سعر لامع، ويعاني الكثير من الرجال والسيدات من تساقط الشعر وتلفه وترجع معظم حالات تساقط الشعر إلى نقص عنصر اليود في الجسم.

أسباب نقص اليود

  • إن اليود من العناصر التي يمكن الحصول عليها من خلال الأطعمة الغنية بها، ويرجع نقص اليود في الجسم إلى عدم تناول الأطعمة الغنية باليود بشكل كافي، مثل عدم تناول الملح المضاف إليه اليود، كما يعتبر التعرض للمواد الكيميائية الضارة أحد أسباب نقص اليود في الجسم، أو التعرض لغاز الكلور الذي يؤثر على نسبة اليود في الجسم.

مصادر الحصول على اليود

  • يوجد اليود بنسبة كبيرة في المأكولات البحرية مثل الأسماك وخاصة أسماك المحيط، والنباتات البحرية مثل عشب البحر والخضروات البحرية، كما يوجد في الألبان وخاصة حليب البقر والمواد المصنعة من اللبن مثل الجبنة المازوريلا، والأغذية المصنعة مثل ملح الطعام والمعجنات المضاف إليها اليود والتونة المعلبة، كما يوجد اليود في الخضروات مثل الفاصوليا والثوم والسلق والسبانخ واللفت وبذور السمسم، ويوجد في الفراولة والبيض والحبوب.

أعراض نقص عنصر اليود

إن نقص عنصر اليود له بعض الأعراض الخطيرة التي تظهر على الجسم مثل:

  1.  تضخم الغدة الدرقية ويظهر في صورة تورم في مقدمة الرقبة، وزيادة الوزن بصورة غير مبررة نتيجة خلل هرمونات الغدة الدرقية.
  2.  الإصابة بالإمساك والإجهاد وخشونة الجلد وتساقط الشعر والشعور بالإحباط والاكتئاب وكثرة النسيان، والشعور المستمر بالبرد.
  3.  قد يؤدي نقص اليود إلى الإصابة بالتخلف العقلي وحدوث خلل في مستوى الإدراك والإصابة بتشوهات جسدية.
  4.  حدوث خلل في هرمونات الجسم مما يؤدي إلى انخفاض نسبة الخصوبة لدى الرجال والسيدات، والإصابة بالضعف الجنسي، وزيادة خطر حدوث الإجهاض لدي السيدات، وانقطاع الطمث في سن مبكر، وإصابة المبايض ببعض الخلل.
  5.  حدوث خلل في وظائف الجهاز التنفسي مثل الإصابة بالربو وتراكم الأغشية المخاطية في الشعب الهوائية، والشعور بالصداع.
  6.  يتسبب في مضاعفات لمرضى السكر وذلك لأن نقص اليود يؤدي إلى حدوث بطء في إنتاج الأنسولين.

علاج نقص اليود

  • يتم علاج حالات نقص اليود في الحالات الشديدة عن طريق تناول الأدوية والمكملات الغذائية التي تحتوي على اليود وذلك حسب وصف الطبيب، أما حالات نقص اليود المتوسطة يمكن علاجها عن طريق تناول الأطعمة الغنية باليود يومياً مثل الحليب وصفار البيض وتناول الملح الغني باليود.

أضرار تناول جرعات زائدة من اليود

  • بالطبع إن كل العناصر مهما بلغت أهميتها فأنه يجب تناولها بشكل معتدل، لأن الإفراط في تناول أي شيء يؤدي بالتأكيد إلى حدوث أضرار، فيجب الاعتدال في تناول عنصر اليود وعدم تناول جرعات زائدة منه خاصة لمرضى الكلى والسل فقد يحدث لهم أضرار خطيرة إذا تعدت جرعة اليود أكثر من 2 مليجرام، فقد يؤدي تناول جرعات زائدة إلى الإصابة بسرطان الغدة الدرقية، كما يجب على السيدات في فترة الحمل والرضاعة تناول جرعات متوازنة من اليود وعدم الإفراط في تناوله.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.