معلومات عن تشخيص صداع الحمل وعلاجه

 

مشكلة صداع الحمل هي واحدة من المشكلات التي تصيب نسبة كبيرة من السيدات خلال فترة الحمل، فهو أحد الأعراض المبكرة التي تدل على حدوث الحمل ويحدث بعد تخصيب البويضة بأسبوع على الأقل، ويستمر هذا العرض مع السيدة خلال الثلث الأول من الحمل، ويحدث الصداع نتيجة العديد من الأسباب من بينها التغيرات الهرمونية، وسوف نتعرف بالتفصيل من خلال هذا المقال مع انا مامي على اسباب صداع الحمل وعلى كيفية الوقاية منه.

ما هي اسباب الإصابة بصداع الحمل

يوجد الكثير من الأسباب التي قد تؤدي إلى إصابة السيدة بالصداع خلال فترة الحمل ومن بينها ما يلي:

  • حدوث بعض التغيرات الهرمونية التي تحدث اثناء الحمل لاسيما في الثلث الأول من الحمل.
  • زيادة كمية الدم وزيادة نشاط الدورة الدموية خلال فترة الحمل.
  • قلة النوم والتعب والإرهاق مع انخفاض مستوى ضغط الدم خلال الثلث الأول من الحمل.
  • الجوع والعطش ايضَا من مسببات صداع الحمل.
  • التعرض للإضاءة الشديدة أو الحرارة أو البرودة الشديدة ودخان السجائر خاصة إذا كنت سيدتي من مصابي الجيوب الأنفية.
  • بعض الأطعمة ايضًا تؤدي إلى الشعور بالصداع خلال فترة الحمل وذلك مثل الأطعمة التي تحتوي على الكبريتيت والمحليات الصناعية، بالإضافة إلى تناول السمك المدخن والشيكولاتة والمخلالات.

هل يشير الصداع الدائم إلى مشكلة خطيرة للحامل

  • يعد الصداع من الأعراض الشائعة والمزعجة للسيدة الحامل، لكنه ليس من الأعراض الخطيرة، وإذا كانت السيدة تعاني من الصداع النصفي الشديد أو المستمر، فيجب أن يتم استشارة الطبيب على الفور خاصة إذا كانت السيدة قد تخطت الثلث الأول من الحمل.
  • حيث أنه قد يكون مؤشر على إصابة السيدة بتسمم الحمل، والذي يرتفع فيه مستوى ضغط الدم بصورة كبيرة مع حدوث اضطرابات في الرؤية وزيادة كبيرة في الوزن مع التورم الشديد.

كيف يمكن التغلب على صداع الحمل

يمكنك سيدتي التغلب على هذه المشكلة المزعجة وذلك عن طريق إتباع الآتي:

  • عليك تناول بعض الأدوية الآمنة لفترة الحمل مثل الأدوية التي تحتوي على مادة الباراسيتامول والاسيتامينوفين، لكن بعد استىشارة الطبيب.
  • يجب عليك القيام بإجراء كمادات مياه باردة أو دافئة على منطقة الجبهة، أما إذا كنت تعانين من مشكلة الصداع النصفي فالمياه الباردة حل رائع.
  • يمكنك الاستحمام بالمياه الدافئة إذا كان الصداع ناتج عن القلق والتوتر، أو استخدام المياه الباردة إذا كان الصداع نصفي.
  • تجنبي سيدتي الجوع والعطش حيث أن ذلك الأمر يؤدي إلى إنخفاض مستوى سكر الدم، لذلك يفضل تناول وجبات خفيفة على مدار اليوم.
  • تجني الإرهاق والتعب وعليك أخذ قسط من الراحة إذا شعرت بالتعب الشديد ويفضل النوم في الغرف المظلمة.
  • ممارسة بعض الرياضات الخفيفة مثل اليوجا والتأمل مع تدليك الجبهة يعد من الحلول الرائعة للتغلب على هذه المشكلة.