أعراض خفقان دقات القلب عند الحامل سرعة وبطىء دقات القلب وعلاجه

نتعرف في هذا المقال على دقات القلب عند الحامل ، حيث تعاني المرأة الحامل من سرعة دقات القلب ، الأمر الذي يترتب عليه الشعور بالإرهاق والتعب والخمول، وفقدان القدرة على التركيز، بالإضافة إلى النوم لفترات طويلة ، حيث تتعدد أسباب دقات القلب السريعة التي من أهمها سوء التغذية والإصابة ببعض الأمراض الصحية كمرض فقر الدم أو مرض الأنيميا أو أمراض الضغط المرتفع.

ينصح عند الشعور بارتفاع دقات القلب تسجيل توقيت ارتفاع نبضات القلب، وما النشاط الذي جعلها مرتفعة، وهل قبل ارتفاعها تم التعرض لصدمة نفسية، فكل هذه الأمور أخبري طبيبك عنها، إذ من خلالها  يحدد طريقة علاج دقات القلب المناسبة التي تتراوح ما بين أدوية طبية أو بعض النصائح لتعديل سلوكيات خاطئة، لذا نقدم من خلال موقع أنا مامي معلومات تفصيلية عن دقات القلب عند الحامل.

دقات القلب عند الحامل

تعرف دقات القلب بأنها عدد نبضات القلب الناتجة عن الإشارات الكهربائية في المخ، حيث تزيد دقات القلب مع وجود اضطراب في الإشارات الكهربائية الدماغية، إذ تختلف دقات قلب الحامل من مرأة لأخرى باختلاف الحالة الصحية للحامل، كما أن دقات قلب الحامل المصابة بمرض القلب أعلى معدل  من دقات قلب الحامل السليمة صحياً، وأيضاً دقات القلب الحامل المصابة بمرض الأنيميا أو فقر الدم تكون معدلاتها عالية ومرتفعة، وذلك يرجع إلى تأثير أمراض الأنيميا وفقر الدم على القيام بالعمليات الحيوية، وبالتالي على القلب.

تتراوح دقات قلب الحامل في معدلها الطبيعي من 30 دقة إلى 50 دقة كل 30 ثانية، حيث يزيد معدل دقات القلب للحامل عن معدل دقات قلب المرأة الغير الحامل، إذ يرجع ذلك إلى تأثير الحمل على الأوعية الدموية، الأمر الذي يترتب علية زيادة معدل دقات القلب للمرأة الحامل.

كما تلاحظ  المرأة الحامل زيادة في نبضات القلب منذ الشهر الأول إلى الشهر التاسع وولادة الجنين، وذلك بسبب احتياج الرحم إلى أكبر كمية من الدم لضمان غذاء الجنين واكتمال نموه في رحم الأم.

علامات إرتفاع دقات القلب في فترة الحمل

هناك بعض العلامات والأعراض التي تكون مؤشر واضح لإصابة الحامل بارتفاع في دقات القلب، لذا يجب عند ظهور أحد هذه الأعراض الذهاب إلى الطبيب المختص، إذ تتمثل علامات وأعراض دقات القلب عند الحامل فيما يلي:

  • يعد ضيق التنفس من أهم علامات وأعراض دقات القلب السريعة.
  • تتعرض المرأة الحامل إلى الإصابة بألم في القفص الصدري.
  • زيادة نسبة العرق مع الشعور بالتعب والإرهاق.
  • تعاني المرأة الحامل من الدوخة أو الدوار، وفي أحيان كثيرة يصل إلى الإغماء خاصة إذا كانت تعاني من أمراض الأنيميا أو سوء التغذية.

أسباب خفقان القلب عند الحامل

تتعدد أسباب دقات القلب عند المرأة الحامل، إذ نقدم أبرز هذه الأسباب فيما يلي:

  • يحتاج الجنين في رحم الأم إلى كمية أكبر من الدم، حيث يقوم القلب بتوصيل كمية وفيرة من الدم إلى الرحم لضمان سلامة الجنين، الأمر الذي يترتب عليه زيادة عدد دقات القلب خلال فترة الحمل، وبالتالي تشعر المرأة الحامل بتعب وإرهاق شديد عند القيام بأداء أعمال يومية بسيطة أو صعود السلم أو المشي فترات طويلة.
  • يعد ارتفاع ضغط الدم أحد أسباب زيادة دقات القلب، إذ ينصح عند الشعور بدقات القلب العالية الراحة على السرير ، وعدم مزاولة الأعمال البسيطة.
  • تنتج دقات القلب المرتفعة عندما يكون عدد كريات الدم البيضاء أكثر من عدد كريات الدم الحمراء.
  • يؤدي الجلوس في وضعية خاطئة إلى زيادة دقات القلب، على سبيل المثال أن النوم على الظهر وضعية خاطئة للحامل، إذ يقوم الجنين بالضغط على شريان القلب الذي يتولى توصيل الدم إلى القلب، ومن ثم إلى الرحم لضمان نمو الجنين.
  • يحدث نتيجة نقص بعض العناصر الغذائية بجسم المرأة الحامل خاصة عنصر الماغنسيوم وعنصر الحديد، لزيادة نسبة هذه العناصر ينصح بتناول البنجر والموز، بالإضافة إلى المكسرات والبقوليات.
  • يوجد بعض المشروبات الساخنة التي تسبب زيادة دقات القلب للحامل منها الشاي والقهوة، وذلك لاحتوائهما على مادة الكافيين التي تزيد دقات القلب، لذا ينصح بالابتعاد عنها واستبدلها بمشروبات أخرى صحية ومفيدة لها ولجنينها كالينسون، واللبن الساخن، بالإضافة إلى العصائر الطبيعية.
  • المبالغة في ممارسة التمارين الرياضية تسبب ارتفاع دقات القلب، صحيح أن الرياضية مفيدة للمرأة، لكن يجب ممارسة أنواع بسيطة منها، بالإضافة إلى أدائها مع مدرب يساعد الحامل في أداء أفضل التمارين الصحية لها.
  • ينتج ارتفاع دقات القلب عن تعرض المرأة الحامل إلى الحمى أو ارتفاع درجات الحرارة.
  • ترتبط دقات القلب المرتفعة بالحالة النفسية للمرأة الحامل، فكلما كانت تعاني من القلق أو التوتر أو الاكتئاب كلما زادت دقات القلب، والعكس صحيح.
  • تؤثر بعض الأدوية الطبية سلبياً على القلب ، إذ أن بعض الأدوية تزيد من سرعة دقات القلب خاصة الأدوية المعالجة لأمراض خلل الغدة الدرقية وأمراض الجهاز التنفسي، لذا ينصح قبل تناول أي دواء طبي استشارة الطبيب المختص حفاظاً على صحة الحامل وصحة الجنين، فبعض الأدوية لها أعراض جانبية مضرة للحمل.
  • ينتج ارتفاع دقات القلب عن تعرض المرأة الحامل إلى الإصابة ببعض الأمراض الصحية أبرزها مرض القلب، ومرض الأنيميا، ومرض فقر الدم، بالإضافة إلى مرض السكر.

أضرار دقات القلب للحامل

يجب على المرأة الحامل متابعة حالتها الصحية مع طبيب مختص بدءاً من معرفة حملها إلى ولادة الجنين، كما يجب أن تخبره بكل ما تشعر به من زيادة في معدلات القلب أو غير ذلك، فالطبيب يقدم لها طريقة العلاج الصحيحة بناء على تشخيص الحالة المرضية.

يعد ارتفاع دقات القلب عرض من أعراض الحمل، لكن يجب علاجه ، فإهماله يعرض المرأة الحامل إلى العديد من الأمراض الصحية، ومن أضرار دقات القلب المرتفعة للحامل ما يلي:

  • يعرض المرأة الحامل إلى الإصابة بأمراض الغدة الدرقية، الأمر الذي يؤثر على الهرمونات التي تفرزها الغدة.
  • يسبب ارتفاع دقات القلب مرض تليف القلب.
  • ينتج عن نبضات القلب المرتفعة الإصابة بمرض انسداد الشريان التاجي.
  • يرفع ضغط الدم، الأمر الذي يسبب مرض تسمم الحمل الذي يعد من أخطر الأمراض الصحية للحامل، إذ يودي إلى إجهاض الحمل، أو وفاه الجنين، بالإضافة إلى وفاة الحامل أثناء الولادة.

علاج إرتفاع دقات القلب عند الحامل

قبل قيام الطبيب بكتابة أدوية طبية لعلاج دقات القلب السريعة يوجه إلى المرأة الحامل بعض الأسئلة المهمة التي تساعده في التشخيص الصحيح للحالة، ومن هذه الأسئلة كم مرة تشعر بدقات القلب السريعة، ومتي، وهل لديك مشاكل تؤثر على حالتك النفسية.

وبعد ذلك يقوم الطبيب بالكشف عليها، ويطلب منها إجراء بعض التحاليل الطبية لمعرفة السبب الحقيقي وراء زيادة دقات ونبضات القلب، وبعدها يحدد طريقة العلاج الصحيحة التي تتناسب مع تشخيصه للحالة، ثم يقوم بكتابة الدواء الطبي المناسب الذي يجعل معدل دقات القلب طبيعية.

طرق الوقاية سرعة نبضات القلب فترة الحمل

نقدم بعض النصائح التي من شأنها وقاية المرأة الحامل من سرعة نبضات القلب، هذه النصائح هي كالآتي:

  • ينصح بالابتعاد عن أداء الأعمال التي تتطلب مجهود بدني .
  • يفضل  الراحة التامة على السرير خاصة في الشهر السابع والشهر الثامن والشهر التاسع للحمل.
  • ممارسة بعض التمارين البسيطة التي لا يحتاج إلى مجهود بدني ولكنها تهدف إلى التحكم في دقات القلب، ومن هذه التمارين تمارين الجهاز التنفسي، وتمارين التأمل، بالإضافة إلى تمارين اليوغا.
  • ينصح بتناول نسبة كبيرة من السوائل خلال فترة الحمل كشرب الماء، والعصائر الطبيعية ، بالإضافة إلى المشروبات الساخنة الخالية من مادة الكافيين.
  • تقسيم وجبات اليوم إلى عدة وجبات قليلة الكمية، حيث أن امتلاء المعدة يؤثر على سرعة نبضات القلب.
  • يحذر من التدخين والمخدرات أو تناول الكحوليات أثناء فترة الحمل.
  • يحذر من تناول أي أدوية صحية دون استشارة الطبيب حتى ولو كانت أدوية مسكنة للألم، أو معالجة للبرد والأنفلونزا.
  • ينصح بقياس نسبة السكر، وقياس نسبة الضغط، وقياس نسبة الكوليسترول في الدم مرة كل أسبوع، الأمر الذي يحمي الحامل من دقات القلب السريعة أو الإصابة بمرض تسمم الحمل.

وفي نهاية مقال اليوم عن أعراض خفقان دقات القلب عند الحامل سرعة وبطىء دقات القلب وعلاجه ، يجب تقديم النصيحة إلى المرأة الحامل بضرورة الاهتمام بصحتها وصحة جنينها، حيث أن إهمال أي عرض يؤثر على اكتمال الحمل وحياة وصحة الجنين، ولكي يولد الطفل فبوزن طبيعي وبصحة جيدة يجب متابعة الحالة الصحية مع طبيب متخصص .

المراجع

1-

2-

3-