علاج رفض الطفل للرضاعة الطبيعية

رفض الأطفال حديثي الولادة للرضاعة الطبيعية من ثدي الأمهات مشكلة كبرى تواجهها المرضعات تؤثر سلبياً على تغذية الطفل ، حيث أن استمرارها يكون سبباً للجوء للرضاعة الصناعية ، فنتعرف اليوم عبر أنا مامي على علاج رفض الطفل للرضاعة الطبيعية ، كما نقدم أفضل النصائح للأمهات لمساعدة الطفل على مص الحليب من الثدي ، كما نتناول الأسباب المختلفة بين طفل لأخر للنفور من حليب الأم ، فتابعونا.

علاج رفض الطفل للرضاعة الطبيعية

  • يقول الأطباء أن رفض الطفل للرضاعة مشكلة تحدث كثيراً تواجهها العديد من الأمهات فجأة بعد مدة استمر فيها الطفل على الرضاعة من حليب الثدي ، حيث يقدمون نصائح لتشجيع الطفل على مص حليب الأم من الثدي.
  • التأكد من أن الطفل في وضعية مريحة في الوضع الصحيح الذي يسهل عليه سحب الحليب من الثدي ، و ابتلاعه.
  • رضاعة الطفل في مكان هادئ ، يفضل في غرفة لا يوجد فيها أشخاص غير الأم و الطفل لمنع الطفل من أي محفزات تلهيه عن مص حليب الثدي.
  • مساعدة الطفل على الرضاعة من خلال وضع شفته العليا على حلمة الثدي ، الأمر الذي يمنع تسرب الحليب خارج فم الطفل.
  • ينصح ببداية الرضاعة من الثدي المفضل للطفل ، مع التحذير من الرضاعة من ثدي واحد لأنها تؤدي لنقص في إدرار الحليب .

كيف اجعل طفلي يرجع للرضاعة الطبيعية

  • غسل الثدي قبل الرضاعة بالماء المفلتر لتكون رائحته منعشة لإزالة آثار العرق ، الأمر الذي يشجع الطفل على الرضاعة الطبيعية.
  • الابتعاد عن وضع الروائح أو العطور قبل الرضاعة لأن لها رائحة غير مرغوب فيها للأطفال الرضع ، مما يكون عامل لرفضهم لحليب الأم.
  • إرضاع الطفل حين يشعر بالجوع الذي يدفعه لامتصاص حليب الثدي .
  • تجنب إرضاع الطفل حين تكون معدته ممتلئة ، الأمر الذي يتطلب فترات زمنية متباعدة بين جرعات الرضاعة ، أو بين أوقات الرضاعة و الطعام الصلب.
  • الاستعانة بمضخة الحليب لسحب الحليب منها و إرضاعه للطفل في الزجاجة ، لكن هذا يكون الخيار الأخير لرضاعة الطفل من حليب الأم ، مع فشل المحاولات لعلاج رفض الطفل لمص حليب الثدي.

أسباب رفض الطفل للرضاعة الطبيعية فجأة

  • يقول الأطباء أن أسباب رفض الطفل حديث الولادة للرضاعة متعددة بعضها متعلق بالطفل ، البعض الأخر متعلق بالأم ، سوف نتعرف على الأسباب جميعها :
  • سوء تغذية الأم المرضعة يؤدي لانخفاض في كمية حليب الثدي ، الأمر الذي يمنع الطفل من مص الحليب و التقاطه ، فيعاني الطفل من صعوبة في الحصول على حليب الثدي.
  • الوضعية الخاطئة للأم أو للطفل فترة الرضاعة من الأمور التي تجعل الطفل يشعر بالانزعاج أو عدم الراحة ، مما يجعله ينفر من حليب الثدي ، خاصة مع تكرر الأمر .
  • تناول الأم علاجات دوائية تؤثر سلبياً على مذاق أو طعم لبن الثدي.
  • إصابة الأم بانسداد في قناة الحليب .
  • إصابة أو كدمة في الطفل تمنعه من مص الحليب من الثدي.
  • مشكلة في حلمة الثدي مثل الحلمة المقلوبة التي تسبب صعوبة للطفل في مص الحليب ، فتجعله يبذل المزيد من الجهد للحصول على اللبن من الثدي ، أنها من عوامل خطر رفض الطفل للرضاعة الطبيعية.
  • رائحة الأم من الأمور التي تساهم في إقبال أو نفور الطفل من الحليب الطبيعي ، فيجب عدم وضع عطور أو مستحضرات تجميل على الوجه أو غيرها من الأمور التي تغير من رائحة الأم التي معتاد الطفل عليها ، خاصة أن هذه المواد تتكون من كيميائيات تسبب انزعاج للطفل ، فقد تكون سبباً لإصابته بمشكلة صحية مثل نزلة برد أو احتقان الأنف.

عدم رغبة الطفل في الرضاعة الطبيعية

  • يقول الخبراء أن نفور الطفل من الرضاعة الطبيعية أمر متعدد الأسباب و التشخصيات ، فنستعرض هذه العوامل.
  • معاناة الطفل من مشاكل هضمية تؤدي لصعوبة في هضم لبن الأم.
  • معاناة الطفل من الحمى أو مشكلة صحية تؤدي لفقدان الشهية مع النفور من الرضاعة.
  • الرضاعة في بيئة غير خصبة للرضاعة تعمل على تشتيت انتباه الطفل مثل الأصوات العالية ، الأغاني ، تشغيل التلفاز ، الأمر الذي يلهي الطفل عن حليب الأم ، لذلك يفضل الرضاعة في مكان هادئ.
  • تغير في مذاق حليب الثدي الذي يكون سببه الحمل ، التغييرات الهرمونية ، تناول منتجات غذائية تؤثر في طعم لبن الأم.
  • الرضاعة الصناعية و تذوق الطفل لها يجعله يميل إليها عن حليب الأم ، لذلك ينصح بعدم إعطائه الطفل حليب الأطفال الصناعي قبل الفطام لمنع مشكلة رفض حليب الثدي.
  • دخول الطفل في مرحلة التسنين يسبب له العديد من الألم مع صعوبة في البلع ، الأمر الذي يؤثر سلبياً على شهيته ، فيفور من الحليب .
  • إصابة حدثت للطفل أثناء الرضاعة مثل كدمة في أنفه مع مص الحليب يجعله يتخوف من تكرار الأمر بسبب الألم الذي يشعر به بحكم طبيعة جسمه الحساسة.
  • إصابة حدثت للطفل من عملية الولادة كألم أو كسر في الكتف من الأسباب التي تجعله يشعر بعدم الارتياح فترة الرضاعة الطبيعية.

سبب بكاء الطفل عند الرضاعة الطبيعية

من ناحية أخرى ، تواجه بعض الأمهات المرضعات مشكلة بكاء طفلها عند محاولة إرضاعه ، الأمر الذي يشعرها بالقلق فنتعرف على الأسباب .
  • إصابة الطفل بالمرض أو شعوره بالإعياء من أسباب بكاءه عند الرضاعة الطبيعية مثل ألم التسنين ، ألم بعد التطعيم ، نزلة برد ، حمى ، ألم المعدة ، عدوى الأذن ، الزكام ، انسداد الأنف ،  هذه الأعراض تسبب للطفل ألم عند مص الحليب أو الاستلقاء لمص الحليب.
  • قلة إدرار اللبن مشكلة كبرى تؤثر على تغذية الطفل ، حين يمص الطفل الحليب لا يجد ما يكفيه ، كما تواجه صعوبة في الحصول على اللبن.
  • رائحة الأم الناتجة عن التغييرات التي تكون سببها وضع الأم عطر أو مستحضر تجميلي من عوامل فقدان الطفل اهتمامه بالرضاعة ، كما يبكي بسبب شعوره بالانزعاج محاولاً التعبير بذلك عن مشاعر الضيق.

فيديو  أهمية الرضاعة الطبيعية

يوصى الأطباء المتخصصون بحرص الأم على رضاعة طفلها بشكل منتظم بسبب القيم الغذائية الكثيرة التي يحصل عليها من حليب الثدي مما يساعده على النمو و زيادة الوزن و  تنمية المهارات ، في هذا الإطار نقدم للأمهات المرضعات فيديو (ما هي فوائد الرضاعة الطبيعية للجنين والأم وعدد الرضعات الصحيح)

بعد توضيح علاج رفض الطفل للرضاعة الطبيعية ، مع الأسباب المحتملة لتلك المشكلة يكون قد انتهى مقال اليوم ، لكننا نفتح مجال للنقاش عبر التعليقات و الأسئلة التي نجيب عليها بعد الرجوع إلى الأطباء المتخصصون لتقديم إجابة صحيحة من الخبراء لتعزيز الرضاعة الطبيعية ، شكراً للمتابعة.

المصدر
Baby Refusing to Breastfeed – Reasons and Tips When Your Baby Won't Breastfeed Why would a baby go on a breast-feeding strike?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى