ما الوقت المناسب لتحميم الطفل

ما الوقت المناسب لتحميم الطفل ؟ قد يكون هذا السؤال أحد الأسئلة التي تهم الكثيرين من الأمهات منذ لحظة الولادة، حيث أنه دائمًا ما نسمع من الجدات والأمهات انه لا يجب أن يتحمم الطفل خلال الفترة الأولى؟ يجب عدم تحميم الطفل في الشتاء وغيرها من المعلومات المغلوطة عن تحميم الطفل، لذلك قررنا أن نتعرف على الوقت المناسب لتحميم الطفل بصورة آمنة من أجل المساعدة  لنمو الطفل، كل ذلك وأكثر عبر موقع أنا مامي.

ما الوقت المناسب لتحميم الطفل

قد أشارت العديد من الدراسات إلى ضرورة تحميم الطفل مرة يوميًا في الصيف ومرتين في الأسبوع في فصل الشتاء، أما عن الوقت المناسب فهو أي من وقت من اليوم لكن لا يجب أن يتم  هذا الأمر بعد الرضاعة مباشرة أو في وقت طفلك فيه جائع.

يمكنك أن تقومي بتحميم الطفل في الصباح الباكر ولكن ذلك قبل عمر الشهرين، أما الطفل بعد هذا العمر فننصح أن يتحمم في المساء قبل الخلود في النوم من أجل أن يحصل على ليلة نوم سعيدة ويجب أن يكون موعد الحمام ثابت طوال الفترة الأولى من العمر من أجل ضبط الساعة البيولوجية للجسم حيث دائمًا ما ينام الطفل بعد الحمام مباشرة.

شروط تحميم الطفل بصورة صحيحة

يوجد مجموعة من الخطوات والشروط الصحيحة التي يجب عليك عزيزتي الأم أن تقومي بإتباعها من أجل تحميم الطفل بصورة صحيحة وتجنب أي من المشاكل لك وله ويمكنك أن تجعلي وقت الاستحمام وقت ممتع كالاتي:

  • في البداية قومي بتحضير الأدوات مثل الإسفنجة الناعمة والشامبو المخصص للعناية ببشرة الطفل والخالي من المواد الكيميائية.
  • تحضير الملابس والمناشف والحفاضات قبل الشروع في الاستحمام.
  • تحضير الماء الدافئ والذي يجب اختباره باللمس قبل وضعه على جسد الطفل وتهيئة الحمام أو الغرفة بغلق جميع المنافذ لحمايته من الهواء.
  • أما عن طريقة التنظيف فيجب أن يتم غسل جميع الثنيات والمناطق الحساسة بجسد الطفل مثل خلف الأذنين وما بين طيات الرقبة وبين الأصابع وتنظيف منطقة السرة والمنطقة الحساسة بواسطة قطعة قماش مبلله بالسائل المخصص للاستحمام.
  • يمكنك الاستعانة بحوض الاستحمام الصغير أو مسند الاستحمام البلاستيكي الشبكي فهو رائع، ويمكنك أن تقومي بشراء مخدات مريحة يوضع بها الطفل.
  • عليك غسل رأس الطفل وتجفيفها في البداية قبل الشروع في غسل باقي الجسد، عليك وضع الحفاض على المنشفة حيث أن الطفل عادة سوف يتبول بعد الانتهاء من الاستحمام لتغيير درجات الحرارة.
  • يفضل تحميم الطفل من مرتين إلى ثلاث مرات في الأسبوع خلال السنة الأولى من عمر الطفل مع استخدام الزيوت الطبيعية لترطيب الجسم.

لماذا لا يفضل تحميم الطفل وهو جائع

لا تقومي بتحميم الطفل وهو جائع قد تكون هذه العبارة من العبارات الشهيرة جدًا والتي قد سمعتها مراراً وخاصة من كبار السن ولكن دون أن تتعرفي على السبب لذلك سوف نتعرف على مدى صحة العبارة ونجيب عليها.

  • في حقيقة الأمر هي عبارة صحيحة حيث أن الطفل عندما يكون جائع لا يستطيع التعبير عما يشعر به فتجديه يقوم بالكثير من الحركات الغير مفهومة وقد يعرضه ذلك إلى الانزلاق أو السقوط في الماء.

لماذا لا يفضل تحميم الطفل بعد الرضاعة

أيضًا يعد هذا السؤال من الأسئلة التي تدور في ذهن السيدة وتقوم الكثير من السيدات بإرضاع الطفل وبعد ذلك يتم تحميمه وهذا أيضًا خطأ حيث أن ذلك يعرض الطفل إلى مشاكل في الجهاز الهضمي والتي من أهمها الدخول في نوبات من القيء المستمر، ونوبات من البكاء الذي لا يتوقف بسبب إصابته بالمغص دون أن تعرفي السبب.

لذلك الوقت المناسب لتحميم الطفل هو بعد الرضاعة بنصف ساعة إلى ساعة بحيث يكون الطفل قد بدأ في هضم الرضاعة وفي نفس الوقت لا يكون قد شعر بالجوع.

المراجع

1

2