متى يكتشف الحمل خارج الرحم وعلاماته المبكرة وأسبابه

متى يكتشف الحمل خارج الرحم سوف نشرح لكي كل ما يخص أنواع الحمل خارج الرحم من خلال موقع أنا مامي عندما يحدث الحمل خارج الرحم عادة يكون هناك أسباب لحدوث هذا الحمل منها نمو البويضة التي تم تخصيبها خارج تجويف الرحم أو قناة فالوب من الممكن أن يتم اكتشاف هذا الحمل خلال الأسابيع الأولى من حدوث الحمل في حالات أخرى قد لا تعرف المرأة أنها حامل لكن سرعان ما يتم اكتشاف الحمل خارج الرحم لأن الجنين لا يعيش طويلا خارج الرحم ومن المؤكد أن هذا النوع من الحمل من الصعب جدا التعامل معه وعند حدوث حمل خارج الرحم مرة فهذا لا يعني عدم استطاعة المرأة على الحمل مرة أخرى طبيعية  على العكس يمكن أن يحدث حمل طبيعي جدا وأن تكون حالة الحمل خارج الرحم عرض وينتهي ولن يتجدد مرة أخرى.

متى يكتشف الحمل خارج الرحم

  • يبدأ الطبيب النسائي باكتشاف وتشخيص الحمل عن المرأة عن طريق الفحص الجسدي أولا.
  • يكون ذلك بفحص منطقة الحوض ليتعرف على الأعراض والآلام التي تشعر بها المرأة الحامل.
  • يحاول الطبيب من خلال الحمل الكشف عن وجود أي أورام على المبايض أو قناة فالوب.
  • هناك أيضا تشخيصات أخرى يمكن أن يتم الإعتماد عليها مثل:

فحص الحمل

  • هو عبارة عن فحص الحمل عن طريق فحص الدم ليعرف مستوى هرمون الحمل ومدى فاعليته.
  • هذا الفحص يكشف ويوضح وجود الحمل من عدم وجود الحمل.
  • لنا أن نتأكد أن إعادة تحليل الدم مرة أخرى بعد فترة قصيرة يسهل تشخيص الحمل خارج الرحم.
  • هذه الإعادة للتحاليل تكون عادة بعد مرور ستة أسابيع من حدوث الحمل.

التصوير بالموجات الفوق الصوتية

  • في حالة وجود شك بحدوث حمل خارج الرحم يمكن عمل نوعان من تصوير الموجات فوق الصوتية.
  • النوع الأول يكون تصوير البطن بالموجات فوق الصوتية لتصوير البطن كلها.
  • يمكن لهذا التشخيص عمل تقييم عند وجود نزيف داخلي.
  • النوع الثاني هو تصوير بالموجات فوق الصوتية لتصوير المهبل بالسونار.
  • من خلال هذا التصوير يمكن تحديد مكان الحمل الحقيقي.
  • هذا لأن ذلك النوع من التصوير قادر على تقديم صورة واضحة لقناة فالوب والمبايض والرحم.

فحوصات أخرى يمكن اجرائها

  • يمكن عمل فحص العد الدموي الشامل.
  • هذا الكشف يمكنه معرفة إن كانت الأم مصابة بمرض فقر الدم أو لا.
  • يستطيع هذا الفحص أيضا تحديد علامات فقد الدم والنزيف.

الكشف بالتنظير البطني عن الحمل خارج الرحم

  • يحتاج الطبيب المتخصص إلى إجراء هذا التنظير في حالة عدم وضوح وجود الحمل خارج الرحم.
  • يقوم الطبيب باستخدام كاميرا تلسكوبية صغيرة للكشف داخل قناة فالوب والبطن والمبيض.
  • يمكن القيام بعمل تخدير عام للجسم عند القيام بهذا التنظير.

أعراض الحمل خارج الرحم

عند حدوث الحمل هناك دائما أعراض قد تظهر على الحامل سواء كان حمل طبيعي أو حمل غير طبيعي من هذه الأعراض:

الأعراض الأولية لحدوث حمل خارج الرحم

  • من أول علامات الحمل خارج الرحم هي الشعور بألم شديد في منطقة الحوض.
  • حدوث نزيف مهبلي بسيط بعض الشيء.
  • الإحساس بألم شديد جدا في البطن.
  • الشعور والإحساس بحالة من عدم الراحة في منطقة الحوض.
  • حدوث تزايد كبير في حركة الأمعاء.
  • كل هذه الأعراض في حالة وجود نزيف في قناة فالوب.
  • يمكن أن يتسبب في وجود ألم في الرأس أو الكتف.
  • ينتج هذا الشعور بألم عندما تستلقي الحامل على ظهرها بألم وقت التقاء الكتف مع الذراع.
  • هذا من أهم المؤشرات لحدوث الحمل خارج الرحم.
  • قد ينتج عن ذلك حدوث نزيف داخلي.

الأعراض الطارئة في حالة حدوث الحمل خارج الرحم

  • الأعراض الطارئة كثيرة جدا عندما يحدث الحمل خارج الرحم.
  • كلما استمرت البويضة المخصبة في النمو في قناة فالوب تتسبب في تمزق القناة.
  • هذا ينتج بسبب إهمال الحالة وعدم المتابعة مع الطبيب النسائي المتخصص.
  • في معظم هذه الحالات قد ينتج عنها نزيف داخلي في البطن.
  • ينتج عنه إحساس الحامل بألم في الرأس مع دوار شديد قد يؤدي إلى حالات إغماء.
  • كل هذه الأعراض تحدث بسبب عدم وصول الدم إلى باقي أعضاء الجسم.
  • بناء على ذلك يجب مراجعة الطبيب على الفور.
  • في حالة زيادة الأعراض بآلام شديدة في البطن والحوض خلال أسابيع الحمل يجب مراجعة الطبيب.
  • من علامات الحمل خارج الرحم أيضا وجود نزيف شديد وغير طبيعي من المهبل.
  • أيضا حدوث إغماء أو الشعور بالدوار الشديد كل هذه اعراض حمل خارج الرحم.
  • هذا في حالة إن كانت الحامل من النساء اللاتي تزداد عندهم حالات حدوث حمل خارج الرحم.

أهم الأعراض والعوامل التي تزيد من الحمل خارج الرحم

  • إن كانت المرأة حدث معها حالات سابقة للحمل خارج الرحم.
  • قيام الأم بإجراء جراحات سابقة في قناة فالوب.
  • إذا كانت المرأة من المدخنين قبل حدوث الحمل.
  • تكرار حدوث إصابات بالعدوى في الجهاز التناسلي للمرأة.
  • في حالة تجربة الكثير من الوسائل والتقنيات للمساعدة على الإنجاب.
  • عندما يتم الحمل مع استخدام اللولب الرحمي كوسيلة من وسائل منع الحمل.
  • يمكن أيضا أن يحدث الحمل نتيجة قيام الأم بعملية ربط الرحم وقناة فالوب أيضا كوسيلة منع الحمل الدائمة.

أهم أسباب حدوث الحمل خارج الرحم

من المؤكد أن بعد إجراء إختبارات وإثبات صحة الحمل لكن البويضة المخصبة للتبويض لا يمكنها أن تنمو في أي مكان آخر إلا الرحم ولا يوجد سبب مؤكد لحدوث الحمل خارج الرحم إلا أن هناك بعض الحالات قد تسبب حدوث حالة الحمل خارج الرحم ومنها:

  • حدوث بعض الإضطرابات في العوامل الهرمونية.
  • في حالة حدوث إصابات فى حدوث تشوهات للأجنه.
  • حدوث إصابات متكررة بالعدوى في قناة فالوب.
  • حدوث إصابات كبيرة بأمراض قد تنتقل عبر الإتصالات الجنسية مثل السيلان والكلاميديا.
  • في حالة وصول الحامل لسن كبيرة للحمل قد يتعدى الخامسة والثلاثين.
  • حدوث الإجهاض المتكرر للمرأة.
  • كثرة إصابة المرأة بأمراض والتهابات في الحوض.
  • التدخين بصفة مستمرة وكبيرة.
  • عندما تكون بطانة رحم المرأة من أنواع بطانة الرحم المهاجرة.
  • كثرة وجود العيوب الخلقية.
  • تناول كميات كبيرة من أدوية الخصوبة.

أنواع الحمل خارج الرحم

الحمل خارج الرحم كما أن له أعراض له أيضا بعض الأنواع التي يجب أن نوضحها من هذه الأعراض:

الحمل البوقي

  • هذا النوع من الحمل قد يحدث عادة بعد عملية زرع البويضة المخصبة في قناة فالوب.
  • هذا الحمل يعتبر من أكثر أعراض الحمل شيوعا.
  • بعد البحث تم التأكد أن غالبية حالات الحمل خارج الرحم هي الحمل البوقي.
  • يتم تصنيف هذا الحمل حسب حدوث الحمل في مكان معين.
  • في حالة زيادة الأوعية الدموية قد يكون مؤشر لحدوث نزيف شديد.
  • ينتج عن هذا أيضا حدوث حالات وفيات للحمل أكثر من اللازم.

الحمل الأنبوبي

  • حالات هذا الحمل لها أماكن إرتكاز معينة تختص بكل حمل.
  • نسبة من هذا الحمل ترتكز وتستقر في المبيض.
  • يمكن أيضا أن يرتكز الحمل في منطقة معينة بعنق الرحم.
  • يمكن أيضا أن يستقر الحمل خارج الرحم في منطقة داخل البطن.

الحمل المغاير

  • هناك بعض الحالات النادرة قد تنزرع بويضة مخصبة داخل الرحم والبويضة الأخرى خارج الهيكل.
  • من الممكن أن الحمل خارج الرحم قد يتم اكتشافه قبل حدوث الحمل الطبيعي.
  • هذا بسبب أن أعراض الحمل خارج الرحم عادة تكون أكثر ألما.
  • في حالة استمرار الغدد المشيمية في الارتفاع بعد نزول الحمل المغاير يمكن أن يستمر الحمل الطبيعي.

طرق علاج الحمل خارج الرحم

  • جميع المؤشرات تؤكد نهاية الحمل خارج الرحم.
  • طريقة العلاج تقتصر على مدى شدة الأعراض ومعرفة شهور الحمل.
  • يتوقف العلاج أيضا على معرفة ما إن كان هناك وجود تمزق في قناة فالوب.
  • من المهم جدا مناقشة موضوع رغبة المرأة في حدوث تكرار للحمل مرة أخرى.
  • يشمل أنواع العلاج للحمل خارج الرحم حقنة أو أكثر من حقنة من الميثوتريكسيت.
  • يؤدي هذا العلاج إلى توقف نمو خلايا الجنين.
  • بناء على ذلك يقوم الجسم بامتصاص الحمل بالتدريج.
  • هذا النوع من الحقن يمكنها السيطرة على الوضع في حالة كان الحمل حديث وفي الأوائل.
  • هذا النوع من الحقن قد لا يتناسب مع حالات كثيرة من النساء.
  • قد يحتاج الطبيب في هذه الحالة أن يلجأ إلى الحل الجراحي عوضا عن الحقن.
  • يجب أن تأخذ فترة راحة بين الحمل خارج الرحم والطبيعي حوالي ثلاث أشهر.
  • هذا النوع من العلاج قد يكون له الكثير من الأعراض الجانبية تسبب الألم ثلاث أيام بعد الحقن.

للمزيد يمكنك متابعة : –

ما هي علامات الحمل خارج الرحم وعلاجه

لقد عرضنا لكم من خلال هذا المقال متى يكتشف الحمل خارج الرحم وأعراضه وأسباب حدوث هذا الحمل نرجو أن نكون قد نجحنا في توصيل المعلومات بطريقة بسيطة وسهلة وتكون قد نالت إعجابكم.

المصدر
- Ectopic pregnancy Ectopic pregnancy - Diagnosis and treatment - Mayo Clinic

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى