متى تبدا حركه الجنين في اي شهر

متى تبدا حركه الجنين في اي شهر ؟ يعد هذا السؤال أحد أهم الأسئلة التي تدور بذهن كل سيدة بعد التأكد من خبر حملها ومشاهدة الجنين في كيس الحمل والاطمئنان على سير الحمل بصورة طبيعية، حيث أن الشعور بحركة الجنين هو أجمل شعور من الممكن أن تشعر به السيدة خلال رحلة الحمل فهي تشعر بالراحة والاستمتاع عند الشعور بحركة الجنين فهي تطمئن على حالته الصحية عن طريق هذه الحركات، وسوف نتعرف أكثر عبر هذا المقال على كل ما يخص حركة الجنين بالتفصيل مع أنا مامي.

متى تبدا حركه الجنين في اي شهر

تبدأ حركة الجنين في بطن أمه مع بداية الشهر الثاني من الحمل، إلّا أنّ الأم لا تستطيع الشعور بهذه الحركة حيث أن حجم وطول الجنين صغير وضئيل للغاية ولا يتعدى جرامين في بداية الحمل، بالإضافة إلى بطء حركة الجنين، وضعف ضرباته التي يقوم بتوجيهها إلى البطن، والتي تقتصر على كونها مجرد حركاتٍ لا إرادية وغير منتظمة.

كيف تكون حركة الجنين؟

الكثير من السيدات يصفون حركة الجنين في البداية كأنها فرقعات الفشار أو ضربات أجنحة الفراشات أو كمثل سمكة زينة في الماء. ولكن مع تكرار الحركة بصورة مستمرة سوف تستطيع السيدة التمييز ما بين حركة الجنين وما بين أي حركة أخرى داخل جسمك. ‎كذلك يختلف الشعور بحركة الجنين من وقت لأخر ومن بين حمل إلى حمل أخر، حيث أن الشعور بحركة الجنين في الحمل الأول يتم في وقت متأخر لكن إذا كان هذا الحمل هو الثاني أو الثالث فإن الأمر يكون مختلف وتستطيع السيدة الإحساس به بصورة مبكرة.

حركة الجنين من الشهر الرابع وحتى نهاية السابع

مع وصول السيدة إلى الأسبوع السادس عشر، قد تشعر الأمهات النحيفات والأمهات اللاتي مررن بتجربة الحمل فيما سبق، ببعض حركات الجنين لكن غالبية النساء لا يلاحظن تلك الحركة قبل عدة أسابيع أخرى‫.‬ وبالتحديد مع بداية الشهر الخامس، حيث أنك سوف تشعرين بحركات الجنين وهي لا تزال بسيطة ولكنها تزداد يوما عن يوم‫.‬

حيث أنك سوف تشعرين بحركات بهلوانية في بعض الأحيان وبركلات في أحيان أخرى‫ (بعضها ضعيف وبعضها قوي) ومع تطور الجنين وزيادة قوة العضلات والأعصاب الخاصة به يزداد الإحساس بحركة الجنين حيث أنه يكون قادر على توجيه ضربات قوية لك.

حركة الجنين في الثلث الأخير من الحمل

مع بدء الثلث الأخير من الحمل قد تقل حركة الجنين ولكنها تصبح أقوى حيث أنه يكون قادر على توجيه ضربات قوية ومؤلمة إلى حد ما، لكنه قد لا يجد المساحة الكافية التي تسمح له بالتحرك داخل الرحم بصورة سهلة وبسيطة.

لكن عليك أن تقومي بمتابعة حركة الجنين بصورة مستمرة داخل الرحم من اجل الاطمئنان على الحالة الصحية للجنين حيث أنه إذا كان عدد الحركات أقل من 10 حركات خلال ساعتين فهذا الأمر قد يدل على مشكلة صحية ما للجنين.

المراجع

1

2

3

قد يعجبك ايضا